رواية يدري ان اسباب ضعفي نظرته , العشق من النظرة الاولى

هنالك شخص جذاب يبلغ من العمر تقريبا بالثلاثين بمقتبل حياته

 

كان جذاب و يملك روح طيبة و مشارك و اجتماعي يساعد كل من يحتاج مساعدة

 

وكان هنالك بنت بالعشرينات تملك من الجمال ما و هبها الله اياه من عيون خضراء

 

وشعر منسدل و راء ظهرها و وجه ابيض مشرق و كانت دائما تقف بالشباك صباحا

 

في معاد نزول ذلك الشاب لترتوي بنظرته العابرة فكانت تعشق هذي النظرة التي تلمس قلبها

 

ولاحظ عليها انها تعشق رؤيته و سعد عديدا لذا لانها كان يحبها منذ فترة كبار و هو من النوع

 

الهادي فلا يريد ان يضايق احد فعندما و جد منها ذلك الشغف فيه تجرا على التقدم لخطبتها

 

وذهب لوالدها و تقدم فهو صاحب منصب عمل و لدية شقة مع و الديه فكان الوحيد لديهم

 

واعطاه الاب فرصة اسبوع ليسأل ابنته و يسأل عليه المنطقة و لكنه كان يعلم اخلاقه جيدا

 

فهو من المنطقة و معروف تماما و لكن ليعطي لابنته فرصة للتفكير بالقرار

 

ووافقت البنت و تزوجا و بارك الله لهما زواجهما و كانت دائما تقول له انه كانت

 

تعشق طلته و تعشق نظرته العابرة و قالت له ان نظرته لها هي اسباب ضعفها امامه

 

رواية يدري ان سبب ضعفي نظرته

 العشق من النظرة الأولى

رواية يدري ان سبب ضعفي نظرته

 

 

صور

 


 


347 مشاهدة